مناخ معتدل يميز أيام معرض العراق للكتاب..

مناخ معتدل يميز أيام معرض العراق للكتاب..

  • 84
  • 2021/12/14 12:15:39 ص
  • 0

 غوص في ضرورة المحافظة على العمارة العراقية

 نقاش عميق حول الأغنية الشعبية في العراق ومصر

عامر مؤيد

تصوير: وسام العقيلي

في اليوم الخامس من معرض العراق الدولي للكتاب في دورة غائب طعمة فرمان وأيقونة الجمال "النخلة والجيران" اقتربنا من الكُتب مرة وضيوفنا رواد الثقافة العرب مرة أخرى.

ومثل كُل يوم من أيام المعرض الدولي، توافد الطُلاب وتزايدت الأعداد، وهم يقتربون من الكتب ويحظون بقليل من الأمل، ليكسروا رتابة الأيام، ويجددوا الطاقات، لتُقام بعدها في المساء الندوات الحوارية والجلسات الثقافية التي لا حدود لها، بحضور جماهيري واسع.

وفي وقت الظهيرة تكون الأجواء المفتوحة في المعرض، مكانا للوافدين حيث يستلذون بطعم القهوة التي تقدمها المقاهي الثقافية حيث انها استراحة مميزة للقادمين الى معرض "النخلة والجيران".

وفي جدول الندوات البداية كانت مع جلسة نوقش فيها شيوع الاغاني الشعبية وأثرها على الذوق العام واستضافت الكاتب آدم مكاوي ورئيس قسم السينما في كلية الفنون الجميلة حكمت البيضاني وطلال علي وادار الجلسة الناقد سامر المشعل.

وفي ندوة أخرى كان العنوان فيها "غائب والمرأة" وتحدثت فيها الباحثة لاهاي عبد الحسين والكاتب شجاع العاني بجلسة ادارها الصحفي رفعت عبد الرزاق.

ثم تلتها جلسة عنوانها العراق ودول الجوار وفيها المفكر غالب الشابندر والكاتب محمد الحاج حمود وادار الجلسة أستاذ العلوم السياسية عامر حسن الفياض.

واخيراً العمارة العراقية الحديثة والتشوه البصري حيث المعمارية ومستشارة رئيس الوزراء ميسون الدملوجي والاكاديمي معتز عناد غزوان بجلسة ادارها محمد الصوفي.

أعلى