العيسى والسواح بين الأسود والأبيض..حضـور كـبيـر للعـائـلات الـعـراقية  فـي ثالـث ايـام المـعــرض

العيسى والسواح بين الأسود والأبيض..حضـور كـبيـر للعـائـلات الـعـراقية فـي ثالـث ايـام المـعــرض

  • 106
  • 2022/12/10 12:08:05 ص
  • 0

 عامر مؤيد

تصوير: محمود رؤوف

فتحت معرض العراق الدولي للكتاب ابوابه صبيحة امس الجمعة، معلنة انطلاق اليوم الثالث من ايام الاسود والابيض وبداية يوم جديد حيث دور النشر المنتشرة داخل القاعة الرئيسة.

تميز يوم الجمعة بالتواجد الكبير للعوائل التي تجولت في اروقة المعرض بحثا عن العناوين الجديدة الصادرة عن دور النشر المشاركة في نسخة المفكر هادي العلوي.

كما تجمهر كثيرون في الباحة الرئيسة حيث شارع المكتبات وايضا عزف البيانو والاغاني العراقية القديمة التي تُذكر الجميع بايام الاسود والابيض.

قاعة الندوات بدأت برنامجها بشكل مبكر هذه المرة، حيث ندوة عن الاهوار كونها الفردوس الممنوع تحدث فيها وزير الموارد المائية الاسبق حسن الجنابي، ومدير منتدى الفوتوغراف عبد الرضا عناد وادارها الاعلامي ياسر السالم.

تلتها ندوة اخرى عن حقوق المؤلف وقوانين الملكية الفكرية وتحدث فيها القاضي هادي عزيز والاساتذة معن بلال ومحمد العتابي وادارها الشاعر د.صفاء ذياب.

وفي ندوة ادبية خالصة تمت مناقشة محسن مهدي وكتاب الف ليلة وليلة وتحدث فيها الباحث د.سعيد الغانمي والناقد د.ياسين النصير والناقدة د.نادية هناوي وادارها د.عبد الستار جبر.

وعن جيل الستينيات في العراق: ماذا تبقى من الروح الحية والموجة الصاخبة كان الجدل كبيرا وواسعا ولكن باسلوب مميز ومتفرد وتحدث فيها د.مالك المطلبي ود.شجاع العاني وادارها د.سلمان الكاصد.

ضيوف معرض هادي العلوي، حلوا كالنسيم في قاعة الندوات والبداية كانت مع الروائية الكويتية بثينة العيسى والروائي العراقي علي بدر وادار الندوة د.احمد الظفيري حيث تحدثوا عن «الروائي العربي بين التمرد والخضوع.. نقاش في الاذعان والتمرد عند خط الموضوع، الاسلوب واللغة».

بعدها كان هناك حديث عن تاريخ الاديان مع ضيفنا من سوريا المفكر فراس السواح حيث ادار الجلسة الروائي علي بدر.

أعلى